عملية الفهم التسويقي

المرحلة الأولى: عملية التسويق

النشاط 1- 1 تطوير: نفذ مرحلة جديدة كجزء من مرحلة التطوير لضمان توافق الاستراتيجيات والخطط مع متطلبات ونشاط العمل.
النشاط 2-2 فهم: قم بعمل تجليل للمنافسة كل ثلاثة أو ستة أشهر كجزء من عملية الفهم التسويقي المستمر.
النشاط 3-3 مراجعة: نفذ مراجعة شبه رسمية في نهاية كل مشروع وبرنامج كي تجمع كل الخبرات المكتسبة من أجل تحسين الفعالية والكفاءة.

 

المرحلة الثانية: إدارة علاقات العملاء

النشاط 2-1: تفهم كيف تقوم المجموعات المختلفة داخل الشركة بجمع بيانات العميل والتعامل معها واستخدامها.

 

النشاط 2-2: قم بالإعداد لمشروع يقدم حالة عمل يتم فيها تنفيذ نظام إدارة علاقات العملاء من أجل تعزيز التعاملات مع العملاء والتنسيق بينها.

 

المرحلة الثالثة: التسويق الداخلي

النشاط 3-1 قم بتنفيذ برامج تسويق داخلي للتواصل مع جماهير الموظفين.

 

من خلال تقنيتي الدفع والسحب وأيضاً من خلال الاشتراك في برامج التوجه الخارجي مثل الرعايات.

 

قد تكون بعض العناصر في إطار العمل صغيرة بشكل يسمح بتنفيذها من خلال اجتماعيات غير رسمية أو كجزء من العمليات اليومية.

 

ومن الممكن أن يكون التخطيط للتنفيذ مفيداً جداً، بيد أن بعض الأنشطة قد تكون بسيطة بشكل يسمح بالقيام بها مباشرة، على الجانب الآخر، من الممكن أن تتطلب بعض الأنشطة الأخرى مثل إدارة علاقات العملاء تقديم حالة عمل لتبرير الوقت والمال اللازمين لتطوير التكنولوجيا والعمليات الجديدة.

 

وإذا لم يكن مشروع التغيير مباشراً، فقم بوضع هذه الأنشطة في مخطط جانت (انظر الشكل القادم) كي يسهل على كل الأشخاص رؤية الأطر الزمنية والاعتمادات والمواعيد النهائية لإنجاز الأعمال، ولا يجب أن يكون هذا المخطط ضمن أدوات إدارة المشروع، لكن إذا كنت تستخدم إحدى هذه الأدوات، فيجب أن تصدر الأداء هذا المخطط تلقائياً من خلال قائمة المهام الخاصة بك.

 

لديك الآن خطة عامة لكفية تطبيق إطار العمل التسويقي سواء على نطاق الشركة أو أحد الأقسام أو خلال فريقك فقط.

 

ويعد إخبار الأفراد بالعناصر الأساسية للخطة ومقارنة التقدم الحادق وفقها من أهم العناصر في تنفيذ التغيير أياً كان نطاقه، فهذا من شأنه جعل هذا التغيير حيوياً ومرئياً وتأكيد أنه حقيقة واقعية تحدث في الوقت الحاضر، ويعتمد إخبار الأفراد بأهم النقاط على مدى تعقيد مشروع التغيير وعدد ومكان الجمهور من أصحاب المصلحة، سواء كان أسلوب التواصل مع الأفراد من خلال البريد الإلكتروني أو من خلال منشورات إخبارية أو وجهاً لوجه خلال الاجتماعات أو أوقات الغذاء.

 

استخدم أي وسيلة توصيل تجدها مناسبة لضمان إخبار أصحاب المصلحة دائماً بمجريات الأمور من أجل الحصول على دعمهم الدائم للبرنامج. وإذا كان برنامج التغيير مهماً، يجب أن يكون تقديم تقرير منتظم يلخص وضع المشروع في تلك المرحلة جزءاً من هذا التواصل وأيضاً أداةً قوية من أداوت إدارة المشروع.

 

ويجب أن يقدم هذا التقرير جوهر الخطة والتقدم الذي تم إحرازه حتى هذه اللحظة، بالإضافة إلى تقديم هذا التقرير جوهر الخطة والتقدم  الذي تم إحرازه حتى هذه اللحظة، باٌلإضافة إلى تقديم تحليل للمخاطر يشمل العقبات والمشكلات المحتملة، ويجب أن يوضح الأمور التي تسير على نح صحيح والأمور التي تسير على نحو خاطئ، وإذا كنت تستخدم أداة دارة مشروعات وبرامج لدعم تنفيذ الأنشطة التسويقية، فمن المحتمل استخدام هذه الأداة في تنفيذ برنامج التغيير وتقديم هذا التقرير.

 

لا تنس أنك سوف تحتاج إلى ميزانية وموارد من أجل إنجاز برنامج التغيير، ويجب ألا تضع هذا البرنامج ضمن جدول أعمالك دون الإعداد له.

 

حدد بواقعية ما الذي سوف تحتاج إليه وتذكر أنك سيكون عليك تقديم مبررات لهذه النفقات والموارد التي ستحتاج إليها.

 

هذا من مبادئ العمل، حيث يجب تبرير التكاليف التي ستتحملها الشركة بصورة منطقية، وعلى هذا لم يكون كافياً القول بأن المؤسسة سوف تموت بدون برنانج التغيير؛ بل أنت في حاجة إلى مزيد من التفاصيل.

 

انظر قصص نجاح الشركات التي تمكنت من تقوية إمكانيتها وعملياتها وأنظمتها التسويقية.

 

قم بالإشارة إلى الأمور التس سارت على نحو خاطئ في الماضي والتكاليف التي كبدتها للشركة. وابحث عن فرص "المكسب السريع" وهي أشياء يمكنك فعلها سريعاً قبل الحصول على الميزانية الجديدة أو أشياء يمكنك فعلها سريعاً بعد الحصول على هذه الميزانية.

 

وعبر فرص المكسب السريع التي اقتنصهتها بصورة واضحة وملموسة قدر الإمكان من حيث تأثيرها المالي للشركة.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

تابعنا على Google Plus