باقات البرامج الإبداعية

باقات البرامج الإبداعية

ماذا يقصد بها؟ هناك الآن مجموعة كبيرة من البرامج الإبداعية متاحة في الأسواق تسمح لغير المحترفيم بتصميم وتنفيذ جميع أشكال الوسائط المتعددة بما فيها المواقع الإلكترونية ومواد المبيعات والتسويق وحتي أقراص الفيديو الرقمية الـ "دي في دي". "أكسبريشن" التي تعرضها مايكروسوفت لأي شخص بتصميم مواد ات طابع احترافي تستخدم لأغراض مختلفة. وهذا لا يعني العزوف على الاستعانة بالمحترفين في معظم أنشطة التسويق،

 

لكن يمكن استخدام هذه الأدوات لتطوير مواد تبدو غاية في الاحترافية والخصوصية لأغراض تقديم العروض للعملاء والتسويق الفردي.

 

الإيجابيات: تمكن الأدوات الإبداعية القوية فرق التسويق من صنع وتخصيص مجموعة من المنشورات التسويقية شديدة التأثير، ويعد هذا الأمر مفيداً عندما تكون الميزانيات محدودة للغاية، حيث تستطيع الشركات تقدم عروض المبيعات المستهدفة التي تزيد من قيمة التفاعلات مع العملاء.

 

السلبيات: بصفة عامة تعد هذه الأدوات أكثر صعوبة في الاستخدام عن غيرها من الأدوات السهلة مثل مايكروسوفت باور بوينت، وعلى الرغم من ذلك فإنك تحظى بصورة أكثر احترافية كنتيجة نهائية.

 

عوامل النجاح: لا تعتقد أن هذه الأدوات ستعطيك الفرصة لإنجاز كل العمل الإبداعي داخل الشركة.

 

عليك أن تفكر في كيفية استخدام هذه البرامج بطريقة منتقاة من أجل صنع مواد تسويقية ذات صفات خاصة وتأثير بالغ، وبطبيعة الحال يمكنك زيادة نطاق استخدام هذه الأدوات لإنتاج المزيد من مواد التسويق إذا كان لديك الوقت لتعلم هذه البرامج، وتطبيقها بشكل مناسب في ظل الميزانية المحدودة.

 

ويب 2.0 والشبكات الاجتماعية

ماذا يقصد بها؟ يقدم الجيل الثاني من الشبكة العنكبوتية العالمية المتمثل في ويب 2.0 مستوى جديداً من التفاعل والتواصل.

 

إن النجاح الساحق لموقعي فيس بوك وماي سبيس وما شابهها من مواقع يقدم طرقاً جديدة للتواصل والتفاعل مع العملاء، وسواء أكانت الشبكة الاجتماعية لعملاء محتملين أو لجماهير الشركة فإن هذه الروابط تعزز من إمكانية التسويق الفيروسي حيث ترسل رسالة وتنتشر مثل الفيروس في كل أنحاء العالم في غضون ساعات.

 

ومن الممكن أن ترى يومياً أمثلة ذلك على موقع يوتيوب، فبعض هذه الفيديوهات يقوم برفعها أشخاص، لكن الشركات تقوم بشكل متزايد برفع فيديوهات ترويجية تقدم إعلانات أو إطلاق لمنتجات جديدة كجزؤ لا يتجزأ من حملاتها الترويجية.

 

الإيجابيات: إن التسويق الفيروسي ينتشر انتشاراً سريعاً لكن عندما يكون صادراً عن مستخدم أو عميل يكون له تأثير أكبر نظراً لاستقلاليته، كما أنه يعد وسيلة فعالة للغاية وقليلة التكلفة في الوقت نفسه.

 

السلبيات: تنتشر الرسائل بالسرعة نفسها التي تنتشر بها الرسائل الإيجابية. كما أن فهم أن الشركة تسيء استخدام الآراء أو تستغل الجماهير بصورة فجة يعد خطراً آخر يكتنف هذه التكنولوجيا. ومن الممكن أن يسفر رد الفعل العنيف لهذا الأمر عن التدمير سمعة الشركة القيمة التي استمرت وقتاً طويلاً تدميراً بالغاً.

 

عوامل النجاح: حاول استخدام قوة هذه الشبكات الاجتماعية، قم بنشر معلومات وأفكار مفيدة ومثيرة للاهتمام في هذه المجتمعات الأساسية، واجعل الشركة دائماً تشغل اهتمام السوق.

 

لقد أصبحت السمعة وإدارة السمعة عوامل نجاح أساسية في عالم الأعمال العصري، وهذا ينطبق على الطهاة المشاهير وحتى أكبر المؤسسات التجارية.

 

ومن الممكن أن يكون ويب 2.0 أداة قوية للتأثير على سمعتك سواء إيجابياً أو سلبياً، لذلك عليك توخي الحذر من كيفية استقبال وإدراك هذه المجتمعات لشركتك، وابحث عن سبل لزيادة قوة التسويق الفيروسي.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

تابعنا على Google Plus