أخلاقيات المدير الناجح

أن تصبح مديراً

كيف أصل إلى القمة؟
اسأل نفسك: "هل فعلاً أرغب في الوصول إلى القمة؟" في بداية حياتنا المهنية نعتقد غالباً أن هذا الأمر يج أن يكون هدفاً طبيعياً بالنسبة لنا، بيد أن تحقيق هذا الأمر يعد مكلفاً للغاية بالنسبة للكثيرين، على الرغم من أن المكافآت الشخصية والمالية من الممكن أن تكون مرتفعة، فكثير من الناس لا يستمتعون بالأمور الأخرى المرتبطة بالوصول إلى القمة والمتمثلة في المسئوليات الإضافية والتوتر الذي يؤثر على التوازن بين العمل وحياتهم الشخصية.

 

ومن المهم للغاية الإجابة عن هذا السؤال بمنتهى الصدق. إن الجواب الطبيعي والفطري الفوري لهذا السؤال هو: "نعم، أرغب في الحصول على وظيفة إدارية عليا!" لكن هل فكرت فعلاً في هذا الأمر؟ ما الذي يدفعك إلى هذا الجواب؟ ربما يكون المال، أو السلطة أو المركز أو اعتقادك بأنك يمكنك أن تُحدث تغييراً.

 

وفي إحدى المرات قال لي أحد الزملاء الذي يعمل مدير إدارة محلية في شركة تكنولوجية أمريكية "كلما تدرجت في سلم المؤسسة، أصبحت الأمور أكثر صعوبةً، ولا تصبح الرؤية أفضل حالاً عن ذي قبل".

 

من الممكن أن يكون هناك أنواع شتى من الأمور تحدث في حياتك، ومن ثم ليس هناك خطأ في أن تقرر أنك وصلت إلى المكان الذي ترغب فيه في الوقت الحاضر.

 

خذ وقتك في التعرف على المديرين الآخرين في المؤسسة وعلى مدير التسويق أيضاً.

 

ما الذي يفعلونه بشكل يومي وما الذي يحتاجون إليه لتحقيق النجاح؟ ما الضغوط والمخاطر التي يتعرضون لها؟ عليك أن تدرك أنك كلما ارتفعت في المناصب، أصبحت أكثر انعزالاً في منصبك، حيث سيقل عدد أقرانك تدريجياً. يقال غالباً إن منصب المدير التنفيذي هو أكثر المناصب عزلةً في الشركة.

 

نصيحة سريعة حدد توازنك

أنت وحدك الذي تستطيع أن تقرر كيف ترغب في الموازنة بين حياتك وعملك على الرغم من قبولنا أنه في بعض الفترات سيختل هذا التوازم ويخضع للضغط، فعليك أن تتخذ قراراً واعياً بشأن التوازن الذي ترغب فيه، وقم بمراجعته بشكل منتظم لتتأكد من أنه مازال متفقاً مع الواقع.

 

على صعيد آخر، إن الوصول للقمة في عالم التسويق من الممكن أن يكون من أكثر الوظائف مكافأةً وإمتاعاً. لذلك إذا رغبت في التربع على القمة، فاسعَ إلى تحقيق ذلك بكل ما أوتيت من قوة.

 

احرص على فهمك للمعايير التي يستخدمها مديرو الإدارة العليا في تقييم المرشحين المحتملين لهذه الوظيفة. لا تترك القيام بهذا الأمر حتى وقت متأخر، فمن الممكن أن تستغرق بعض السنوات لاكتساب الخبرات المطلوبة وإظهار امتلاكك للمهارات اللازمة.

 

ماذا ستكون مسئولياتي؟

بالإضافة إلى رئاسة أنشطة التسويق في الشركة كلها، من الممكن أن تقوم بأدوار ومسئوليات قانونية مرتبطة بكونك المدير.

 

وعلى حسب النظام في الشركة، من الممكن أن يتم تعيينك كمدير رسمي للشركة وإعطاؤك مقعداً في مجلس الإدارة، أو من الممكن أن تصبح مديراً بالاسم فقط وهذا أيضاً يدل على علو مكانتك في الشركة.

 

وأياًّ كانت الحالة، فهذا اللقب يعني الانخراط المحتمل في هذه الأنشطة:

تحديد الأهداف والسياسات الإستراتيجية للشركة.

 

مراقبة التقدم صوب تحقيق الأهداف وتطبيق السياسات.

 

تعيين فريق الإدارةأخلاقيات العليا.

 

تعريف الأطراف المعنية، مثل المساهمين، بأنشطة الشركة.

 

حضور اجتماعات مجلس الإدارة التي تتم من خلالها إدارة الشركة بمستوى عالٍ من النزاهة المستقاة من المعايير القانونية وفهم الشركة لقوانين إدارة الشركات خاصةً في المسائل الحساسة مثل الصحة والسلامة.

 

سيكون عليك أيضاً التحلي ب مهنية محترفة للغاية:

يجب ألا يضع المدير نفسه في موقف تتعارض فيه مصالح الشركة مع مصالحه الشخصية أو واجبه تجاه طرف ثالث.

 

يجب ألا يحقق المدير مكاسب شخصية من وراء منصبه إلا إذا سمحت له الشركة بذلك.

 

يجب أن يتصرف المدير بصدق وإخلاص عند التعامل مع مصالح الشركة ككل، بما يضمن عدم وجود أي أغراض أو أجندة خاصة من شأنها التأثير على القرارات أو الأنشطة.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

تابعنا على Google Plus